الحمية والتخسيسالصحة
أخر الأخبار

وداعاً لدهون البطن

مان ديفان ثقف نفسك

يعاني اغلب الناس من دهون البطن التي تؤثر على المظهر الخارجي للجسم ويحرم الأشخاص الذين يعانون منه من ارتداء الملابس المفضلة لديهم، بالإضافة إلى أن الدهون المتراكمة في البطن تزيد من فرص إصابتهم ببعض المشكلات الصحية، مثل السكري والسرطان وأمراض القلب.

وهنا أهم النقاط التي يجب الانتباه لها ومراعاتها للتخلص من دهون البطن او الكرش تعرف عليها :

– خفض السعرات الحرارية

يساعد خفض الاستهلاك اليومي من السعرات الحرارية على إنقاص الوزن، حيث يضطر الجسم مع قلة تناول الطعام إلى حرق الدهون المخزنة به، للحصول على الطاقة والحيوية، مما يساهم في التخلص من الكرش.

حاسبة السعرات الحرارية BMR

وعند خفض السعرات الحرارية المستهلكة من 500 إلى 1000 سعرة في اليوم، سيفقد الجسم ما يتراوح بين 0.5 و1 كيلو جرام في الأسبوع.

ومع ذلك، يجب الحذر من التقليل الحاد في السعرات الحرارية، لأن ذلك قد يؤتي بنتائج عكسية، إذ يتسبب في انخفاض معدل الأيض، ومن ثم انخفاض الدهون التي يحرقها الجسم يوميًا.

– تضمن البروبيوتيك في النظام الغذائي

البروبيوتيك، هي بكتيريا جيدة، المعروف عنها أنها تساهم في تعزيز صحة الجهاز الهضمي، عن طريق الحفاظ على توازن الميكروبيوم المعوي، ولكنها تساعد أيضًا على إنقاص الوزن وتقليل دهون البطن عند المواظبة على تناول مصادرها الطبيعية، مثل الزبادي، أو مكملاتها الغذائية تحت إشراف الطبيب.

– ممارسة التمارين الهوائية

أثبتت بعض الدراسات، أن ممارسة التمارين الهوائية لمدة تتراوح بين 150 و300 دقيقة أسبوعيًا، تساعد على حرق السعرات الحرارية وتقليل الدهون الموجودة في منطقتي البطن والخصر.

والقفز بالحبل، من أبرز التمارين الهوائية التي تساهم في فقدان الوزن، بالإضافة إلى الجري والمشي السريع وركوب الدراجات والتجديف.

– تناول الأطعمة الغنية بأحماض أوميجا 3

وجدت بعض الدراسات، أن هناك علاقة بين انخفاض مؤشر كتلة الجسم واستهلاك الأطعمة الغنية بأحماض أوميجا 3، مثل السلمون والتونة والأفوكادو والمكسرات وزيت الزيتون.

 – تقليل الكربوهيدرات

اتباع الأنظمة الغذائية منخفضة الكربوهيدرات، يساهم بشكل كبير في إنقاص الوزن وحرق دهون البطن والخصر وتعزيز عملية التمثيل الغذائي، بحسب نتائج بعض الدراسات.

والكربوهيدرات المقصودة هنا، هي الكربوهيدرات البسيطة الموجودة في الحلويات والمخبوزات والمشروبات المحلاة، لذلك، يراعى استبدالها بالمصادر الطبيعية للكربوهيدرات المعقدة المفيدة لصحة الجسم، مثل البطاطا الحلوة والبطاطس. 

– ممارسة تمارين المقاومة

لبناء العضلات وحرق الدهون في آنٍ واحد، ينبغي الجمع بين تدريبات المقاومة والتمارين الهوائية، حيث ثبت أن ممارسة الاثنين في نفس الوقت يساعد زيادة الكتلة العضلية في الجسم وتنحيف محيط الخصر والتخلص من الكرش.



مان ديفان موقع متخصص بالمقالات الطبية والصحية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى