الأمراض والمناعةالصحة
أخر الأخبار

ماهو علاج مقاومة الانسولين في الجسم ؟

مان ديفان ثقف نفسك

يعد الأنسولين الهرمون الأساسي الذي يتحكم في مستويات السكر في الدم عن طريق نقل السكر من الدم إلى الخلايا. تحدث مقاومة الأنسولين عندما لا يستجيب الجسم بشكل مناسب للأنسولين؛ مما يؤدي إلى ارتفاع مستويات السكر في الدم.

قد لا تكون هناك أعراض في المراحل المبكرة من مقاومة الأنسولين، ولكن بمرور الوقت يمكن أن تؤدي إلى مضاعفات صحية خطيرة تزيد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب، والسكتات الدماغية، ومرض السكري من النوع الثاني. إلا أن هناك العديد من الأشياء التي يمكن القيام بها لعلاج هذه الحالة المرضية.

  • طرق علاج مقاومة الأنسولين في المنزل، وبالأدوية والمكملات الغذائية إلى جانب معرفة ما هو علاج مقاومة الأنسولين بالأعشاب،

علاج مقاومة الأنسولين

عادة ما تكون مقاومة الأنسولين جزءاً من متلازمة التمثيل الغذائي، وتعود الإصابة بها إلى وجود عوامل وراثية، أو مشاكل تتعلق بنمط الحياة غير الصحي، أو وجود بعض الحالات الطبية المرتبطة مثل السمنة، والكبد الدهني، وتكيس المبايض عند النساء.

من هنا تتمثل أفضل الطرق لزيادة حساسية الجسم للأنسولين وعلاج مقاومة الخلايا له في تغيير النظام الغذائي، وممارسة التمارين الرياضية، وتناول بعض الأدوية المناسبة. بما في ذلك علاج مقاومة الأنسولين المرتبطة بعوامل الخطر الجينية.

إن اعتماد بعض التغييرات في نمط الحياة مثل اتباع بعض العادات الصحية، وممارسة الرياضة من أفضل الطرق لإدارة مقاومة الجسم للأنسولين، والتي يمكن اتباعها في المنزل بسهولة،

  • طرق علاج مقاومة الأنسولين في المنزل ..

النوم الجيد ليلاً: يزيد قلة النوم من خطر الإصابة بالعدوى، وأمراض القلب، ومرض السكري من النوع الثاني، ومقاومة الأنسولين .

ممارسة التمارين الرياضية: إن ممارسة الرياضة بانتظام هي واحدة من أفضل الطرق لعلاج مقاومة الجسم للأنسولين مقاومة الأنسولين في المنزل بالرياضة.

تقليل التوتر: يؤثر الإجهاد والتوتر على قدرة الجسم على تنظيم سكر الدم، ممارسة بعض الأنشطة مثل التأمل، والرياضة .

-إنقاص الوزن الزائد: ترتبط السمنة بالإصابة بالعديد من الأمراض.

  • علاج مقاومة الأنسولين بالنظام الغذائي

إن نوعية الطعام التي يتم تناولها، تلعب أيضاً دوراً هاماً في زيادة حساسية الجسم للأنسولين. فعند الرغبة في اتباع نظام غذائي سليم يقلل من مقاومة الأنسولين، فيجب اختيار الأطعمة التي لا ترفع الأنسولين بشكل كبير:

تناول الألياف الغذائية القابلة للذوبان: ارتبط تناول الألياف الغذائية القابلة للذوبان بفوائد صحية عديدة للجسم،. وتشمل الأطعمة الغنية بالألياف القابلة للذوبان البقوليات، ودقيق الشوفان، وبذور الكتان، والخضروات مثل البروكلي، والفواكه مثل البرتقال.

تناول الفاكهة والخضروات الملونة: تعد الفواكه والخضروات الملونة غنية بالمركبات النباتية التي لها خصائص مضادة للأكسدة.

-التقليل من الكربوهيدرات: تعمل الأنظمة الغذائية عالية الكربوهيدرات على ارتفاع نسبة السكر في الدم بشكل مفرط؛.

-تناول الكربوهيدرات .

-التقليل من السكريات المضافة: تحتوي معظم الأطعمة الجاهزة، مثل المشروبات الغازية والحلوى، على نسبة عالية من السكريات المضافة،

-تناول الثوم  حيث له خصائص مضادة للأكسدة تزيد من حساسية الأنسولين.

-تناول خل التفاح: يمكن أن يزيد خل التفاح من حساسية الأنسولين كذلك عن طريق تقليل نسبة السكر في الدم،

-استخدمت الأعشاب والتوابل

وهناك حاجة لدراسات بشرية لمعرفة ما إذا كانت للأعشاب والتوابل خصائص طبية بالفعل خاصة عند علاج مقاومة الأنسولين بالأعشاب. ومع ذلك، أظهر بعضها نتائج واعدة لزيادة حساسية الأنسولين، ومنها ما يلي:

بذور الحلبة: تحتوي الحلبة على نسبة عالية من الألياف القابلة للذوبان

الكركم: تحتوي هذه التوابل على عنصر نشط يسمى الكركمين له خصائص قوية مضادة للأكسدة والالتهابات، والتي تزيد من حساسية الأنسولين.

الزنجبيل: يحتوي الزنجبيل على مادة الجينجيرول، وهي مادة تزيد من توافر مستقبلات السكر في خلايا العضلات؛ مما يزيد من امتصاص السكر، ويصبح عمل الأنسولين أكثر كفاءة.

القرفة: يمكن أن يساعد تناول القليل من القرفة على زيادة حساسية الأنسولين عن طريق زيادة نقل الجلوكوز إلى الخلايا،.

الشاي الأخضر: يمكن أن يساعد شرب المزيد من الشاي الأخضر على زيادة حساسية الأنسولين وتقليل نسبة السكر في الدم .

إذا لم تكن التغييرات الغذائية وطرق علاج مقاومة الأنسولين في المنزل كافية، فيمكن مناقشة إضافة دواء علاجي من قبل الطبيب المختص. قد يحقق الجمع بين الأدوية وتغييرات نمط الحياة نجاحاً كبيراً. وعادة ما يكون دواء الميتفورمين هو الخيار الأول لمعظم مقدمي الرعاية الصحية عند علاج مرض مقاومة الأنسولين بالأدوية، ويعمل عن طريق زيادة حساسية الخلايا للأنسولين، وتثبيط إنتاج الكبد للجلوكوز.

و المكملات الغذائية التي تحتوي على الكروم، أو البربرين، أو الماغنيسيوم، أو الريسفيراترول بزيادة حساسية الأنسولين. ولكن يجب استشارة الطبيب أولاً قبل إضافة أي مكملات غذائية كعلاج .



مان ديفان موقع متخصص بالمقالات الطبية والصحية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى