الأمراض والمناعةالصحة

عسل المانوكا فوائده وأضراره

مان ديفان ثقف نفسك

بعد انتشار واسع وإقبال متزايد على عسل المانوكا لفوائده العظيمة قمنا بعمل هذا المقال لاكتشاف أسرار هذا العسل .

بداية تعود أصول هذا العسل إلى نيوزيلندا حيث يتم إنتاجه من النحل الذي يقوم بتلقيح أزهار المانوكا والتي تسمى Leptospermum Scoparium وهذه الأزهار لا تتفتح إلا أسبوعين فقط في السنة وهذا سبب ارتفاع سعرها .

كما يتميز عسل المانوكا بخصائصه المضادة للبكتيريا لاحتوائه مركب ميثيل جليوكسال وهو العنصر المسؤول عن التأثيرات المضادة للبكتيريا ويعد أيضا مضاد للفيروسات والالتهابات ومضاد للأكسدة .

  • القيمة الغذائية في الملعقة الكبيرة من عسل المانوكا الخام 

60 سعرة حرارية و18 غرام من الكربوهيدرات و16 غرام من السكريات بالإضافة إلى الأحماض الأمينية والحديد والزنك والبوتاسيوم وفيتامين B و G 

  • فوائده

ـ تزويد الجسم بالطاقة

ـ تقوية الجهاز المناعي

ـ علاج التهاب المفاصل

ـ علاج التهابات العين

ـ علاج لدغ الحشرات

ـ علاج جروح السكري

ـ تحسين عملية الهضم 

ـ علاج الإسهال

ـ علاج الحروق

ـ علاج حب الشباب

ـ إزالة تصبغات الجلد

ـ تخفيف الأكزيما وتهيج البشرة

ـ تخفيف أعراض نزلات البرد والإنفلونزا

ـ علاج إلتهاب الحلق

ـ القضاء على قرحة المعدة

ـ علاج حرقة المعدة

ـ علاج التهاب المعدة

ـ زيادة الرغبة الجنسية

ـ مساعدة الجسم على النوم

ـ نضارة للبشرة ومنع شيخوخة الجلد المبكرة

ـ تخفيف نزيف اللثة

ـ التقليل من تراكم البلاك على الأسنان

ـ خفض مستويات الكوليسترول السيء

  • أضراره

ـ ارتفاع مستوى السكر في الدم لذا لاينصح به مرضى السكري

ـ رد فعل تحسسي للأشخاص الذين يعانون من حساسية النحل أو العسل  

ـ زيادة الوزن مع أن ملعقة واحدة تحتوي 60 سعر حراري إلا أن الإفراط في تناوله يسبب السمنة.

ـ التفاعل مع مجموعة من الأدوية خاصة أدوية العلاج الكيميائي المستخدمة في علاج السرطان .

ـ التسمم الغذائي للأطفال الرضع دون سن 18 شهر.

بعد معرفة فوائده ينصح بتناوله قبل التمارين الرياضية أو استخدامه في تحلية المشروبات مع الأخذ بعين الاعتبار أضراره التي ذكرناها سابقا.



مان ديفان موقع متخصص بالمقالات الطبية والصحية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى