الصحة

خمسة طرق للتخلص من الأرق

مان ديفان ثقف نفسك

الأرق هو عدم القدرة على النوم أو الاستيقاظ المتكرر طوال الليل ويعد من أكثر الاضطرابات شيوعا في العالم وهذا الأمر يجعل الكثيرون يبحثون عن طرق طبيعية بدل الأدوية وفي هذا المقال سنعرض بعض الطرق الطبيعية للتخلص من الأرق :

 

1ـ تغيير نمط الحياة

قم بإلقاء نظرة على روتينك اليومي ونمط حياتك ثم قم بتحديد أي عوامل خارجية قد تكون سبب الأرق فمن العوامل الأكثر شيوعا التي يراها الأطباء سببا للأرق هي: التوتر وقلة التمرينات الرياضية وسوء التغذية والقلق وبعض الأشخاص يجد صعوبة في النوم لأنه قلق من ألا ينام .

بعد تحديد العوامل انظر في عاداتك اليومية عدلها ثم التزم بها.

2ـ روتين ماقبل النوم

عند الاستعداد للنوم من المهم إبعاد الهاتف المحمول أو اللاب توب أو أي جهاز قد يشتت الاسترخاء بعدها قم باتباع روتين ماقبل النوم مثل : ارتداء بيجامة النوم، تنظيف الأسنان ،وضع مرطب خاص أو عطر ذو رائحة لطيفة ،بهذا ترسل إشارات إلى العقل أنه قد حان وقت النوم.

تجنب الاستحمام بالماء الدافئ أو ممارسة الرياضة أو أي عمل من شأنه أن يرفع درجة حرارة الجسم لابد من المحافظة على درجة حرارة معينة تساعد على الاسترخاء .

3ـ تجنب الحبوب المنومة

بالرغم من أن الحبوب المنومة تساعد على النوم وأن بعض هذه الحبوب كتب عليها أنها لا تسبب الإدمان إلا أن الاعتماد عليها تجعلك غير قادر عن الاستغناء عنها بعد مدة قصيرة كما أن لها تأثير نفسي وبدني طويل المدى فإذا قمت بتغيير نظام حياتك واتبعت روتين يومي ولم تحصل على نتيجة لا تيأس وتتناول الحبوب المنومة عليك بتناول الأغذية التي تساعد على النوم وشرب الأعشاب الطبيعية البديلة كاليانسون والنعناع والحليب الدافئ قد يكون الأمر صعبا في البداية لكن سوف يشكرك جسدك فيما بعد لمحاربة الأرق بالطرق الطبيعية وليس بالأدوية .

 

4ـ الامتناع عن السوائل

تجنب السوائل قبل النوم بثلاث ساعات لتجنب الذهاب لقضاء الحاجة في منتصف الليل هذا ما اقترحته بعض الأبحاث لكن الأناس الذين يعانون من الأرق المزمن يتم تشجيعهم على شرب مشروبات دافئة عند الاستعداد للنوم ومن هذه المشروبات الحليب الدافئ أو عصير الكرز الطبيعي.

5ـ تجنب الجلوس الطويل على السرير

يتفق الخبراء الطبيون بالإجماع على أنه يجب استخدام السرير للنوم فقط فالقيام بأي نشاط على السرير مثل الأكل أو اللعب يرسل إشارات إلى العقل بأنه مكان للقيام بالأنشطة وليس للاسترخاء فعلى سبيل المثال إذا قمت بالعمل على السرير فالعقل سوف يتعلم أن السرير مكان للتوتر والقلق الناتج عن العمل مما يمنعه من الاسترخاء ليلا وتعرف هذه الفكرة في الطب باسم (التحكم في التحفيز) لذا عليك استخدام السرير للنوم حتى يبرمج العقل أنه عليه النوم بمجرد وضع رأسك على الوسادة.

قد يظن البعض أن النوم رفاهية وهذا أمر خاطئ فأهمية النوم للجسم لا تقل عن أهمية الماء والطعام والهواء فقلة النوم قد تسبب انخفاض وظائف المخ فتحد من القدرة على التركيز أو التعلم أو التفاعل والتذكر كما يزيد من خطر الإصابة بضعف المناعة وبالتالي التعرض للأمراض الخطيرة كما يؤدي إلى زيادة الوزن والالتهابات وتهيج الجلد واضطرابات نفسية وعصبية لذا علينا النظر في أسلوب حياتنا وتعديلها لصحة أجسامنا وننعم بنوم هادئ.



مان ديفان موقع متخصص بالمقالات الطبية والصحية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى