الأمراض والمناعةالصحة

اسم جميل لمرض مزمن ” مرض الوردية” ماهو وماهي أعراضه ؟

مان ديفان ثقف نفسك

يحمل مرض الوردية اسماً جميلاً، ولكنه يعد عدواً لدوداً للجمال؛ لأنه يشوه مظهر البشرة ويُفقدها نضارتها وإطلالتها المشرقة. وصحيح أنه لا يمكن الشفاء من مرض الوردية غير المُعدي، إلا أنه يمكن السيطرة عليه والتخفيف من متاعبه من خلال العناية السليمة بالبشرة.
ماهي الوردية:

الوردية من الأمراض الجلدية التى تؤدى إلى انتشار الاحمرار على الخدين والأنف والذقن والجبهة، ويمكن أن تتطور إذا أهمل علاجها، وهي عبارة عن طفح جلدى يحدث على الوجه، يميل إلى التأثير على الخدين والجبهة والذقن والأنف، ويتميز بالاحمرار والأوعية الدموية المتسعة والبقع المملوءة بالقيح.

وعادة ما يصيب الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 35 و55 عامًا، وهى أكثر شيوعًا عند النساء، لكنها تميل إلى أن تكون أكثر حدة عند الرجال، وهى مرض جلدى مزمن يمكن أن تختفى ثم تعود مرة أخرى.

أعراض الوردية:

ومع تطور المرض ومرور الوقت، قد تظهر على البشرة عروق أو شعيرات دموية تبدو كأنها متكسرة ومرئية للعين بوضوح، وهذه قد تزداد سماكة وتنتفخ كذلك إن لم يتم السيطرة على الحالة، وهذه بعض أهم الأعراض التي قد تظهر على المصاب:

-مشاكل في العيون، مثل الاحمرار والتورم والألم.

-حرقة في الجلد أو نوع من الوخز.

-ظهور أوعية دموية وشعيرات متكسرة على الجفون.

-توسع المسامات.

-بقع من الجلد السميك أو المتورم.

-تورم وانتفاخ في الجفن.

-سماكة وتضخم في الأنف أو سماكة في الجلد المحيط بالأنف.

-ظهور بثور تشبه حب الشباب بأنواعه عدا الرؤوس السوداء.

-احمرار دائم الظهور.

نصائح تساعدك فى علاج الوردية

يمكن علاج الالتهاب الذى يصاحب الوردية من خلال المستحضرات التى توضع على الجلد أو تناول المضادات الحيوية عن طريق الفم.

– قم بحماية بشرتك من أشعة الشمس باستخدام كريم واقى أشعة الشمس على وجهك كل يوم ولا تفرك أو تنظف وجهك لأن ذلك قد يؤدى إلى تفاقم الوردية

– لا تستخدم الصابون المعطر لأن ذلك يمكن أن يجعل الوردية أسوأ، وبدلاً من ذلك استخدم غسولا طبيا بديلاً للصابون لتنظيف وجهك ومرطب غير معطر بشكل منتظم إذا كانت بشرتك جافة أو حساسة.

– انتبه إلى عوامل نمط الحياة التى يمكن أن تسبب تفاقم الوردية، فإذا وجدت مثلا أن تناول نوع معين من الطعام يؤدى لتفاقم الوردية تجنبه.

– يمكن لمستحضرات التجميل فى كثير من الأحيان إخفاء الوردية بشكل فعال، وقد يستفيد بعض مرضى الوردية من استخدام تمويه الجلد، هذا قد يساعد فى إخفاء الاحمرار المفرط.

– قد يكون من الأفضل تجنب بعض العلاجات لعلاج حب الشباب، ما لم يوصيك بها طبيبك، حيث يمكن أن تسبب تهيج البشرة المعرضة للوردية.

– إذا أثرت الوردية على عينيك، فلا تتجاهل الأمر واستشر طبيبك.



مان ديفان موقع متخصص بالمقالات الطبية والصحية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى